إطلاق سراح صحافية عراقية خطفت قبل اسبوع في بغداد

أفرج الثلاثاء عن الصحافية العراقية افراح شوقي التي خطفت من منزلها قبل اسبوع على ايدي مسلحين مجهولين، كما افادت شقيقتها.

وقالت نبراس شوقي لوكالة فرانس برس عبر الهاتف ردا على سؤال عن صحة المعلومات التي افادت بأن شقيقتها استعادت حريتها "نعم هذا صحيح".

بدورها اكدت قيادة القوات الامنية في بغداد ان الصحافية المخطوفة اطلق سراحها.

وكان مسلحون خطفوا في 26 كانون الاول/ديسمبر شوقي من منزلها. وهي معروفة في العراق بدفاعها عن حقوق الانسان وسبق ان تعاونت مع صحيفة الشرق الاوسط التي تصدر في لندن وكتبت للعديد من المواقع الالكترونية.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي دان اختطاف الصحافية وأمر القوات الامنية بفعل كل ما بوسعها للافراج عنها واعتقال خاطفيها.

وقال مراسل السومرية نيوز، إن العبادي اجرى اتصالا هاتفيا مع أفراح شوقي بعد نحو ساعة من اطلاق سرحها، مبينا ان العبادي اطمئن على صحة الصحفية شوقي ووعد بزيارتها.

رمز الخبر 1868453

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 1 =