الكويت تعلن عجزا ضخما في الميزانية

أعلنت الكويت أن ميزانية السنة المالية 2017-2018 ستتضمن عجزا ماليا ضخما للعام الثالث على التوالي وذلك بسبب تراجع أسعار النفط.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن وزير المالية، أنس الصالح قال للصحافيين إن إجمالي الإيرادات المتوقعة في موازنة السنة المالية المقبلة التي تبدأ في الأول من أبريل/نيسان يبلغ 13.3 مليار دينار (43.6 مليار دولار) وإجمالي النفقات المتوقعة يبلغ 19.9 مليار دينار (65.2 مليار دولار) مما يخلف عجزا ماليا قدره 6.6 مليار دينار (21.6 مليار دولار).

وأضاف الوزير الكويتي أن الإيرادات النفطية المتوقعة خلال السنة المالية المقبلة تبلغ 38.8 مليار دولار بزيادة 36% مقارنة بالعائدات النفطية في السنة المالية الحالية.

وأوضح أن هذه الأرقام وضعت على أساس سعر تقديري لبرميل النفط يبلغ 45 دولارا.

وبحسب الوزير، فعلى الرغم من انهيار أسعار النفط في السنوات الثلاث الماضية، لا تزال العائدات النفطية تشكل 88% من مداخيل الموازنة.

وأطلقت الحكومة مشروعا طموحا سمي "كويت جديدة.. 2035" استند إلى 5 أهداف استراتيجية و7 ركائز تتحقق من خلال 164 مشروعا تنمويا بينها 30 مشروعا استراتيجيا.

وتضمنت الركائز: إدارة حكومية فاعلة، واقتصاد مستدام، وبنية تحتية متطورة، وبنية معيشية مستدامة، ورعاية صحية عالية الجودة، ورأسمال بشري إبداعي ومكانة عالمية متميزة.

وتهدف هذه المبادرة إلى تحرير الاقتصاد من الاعتماد على الإيرادات النفطية لا سيما بعد التدهور في أسعار الخام بالأسواق العالمية./انتهى/

رمز الخبر 1869397

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 4 =