روحاني: أمريكا اليوم عاجزة عن الحصول على إجماع عالمي أكثر من اي وقت مضى

أكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني أن الولايات المتحدة الأمريكية اليوم لم تعد قادرة على خلق حالة من الإجماع العالمي على قراراتها وسياساتها، مشددا على ضرورة قيام دول حركة عدم الإنحياز بدور أكثر فاعلية حول القضايا الاقليمية والدولية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الرئيس حسن روحاني استقبل اليوم الأربعاء وزيرة الخارجية 'دلسي رودريغز' والنفط 'نسلون بابلو مارتينز' الفنزويليين، وبحث معهما العلاقات الثنائية بين طهران وكاراكاس وآليات تعزيزها على أوسع نطاق ممكن.

وفي مستهل اللقاء أكد روحاني أن تطوير العلاقات مع دول اميركا اللاتينية يحظى باهمية بالغة للجمهورية الاسلامية الايرانية، مشيرا الى ان طهران تحرص على تعزيز العلاقات مع دول اميركا اللاتينية بما فيها فنزويلا على الاصعدة السياسية والاقتصادية والثقافية.

 واشار رئيس الجمهورية الاسلامية الى اتفاق وجهات النظر بين ايران وفنزويلا حول العديد من القضايا الدولية  وقال ان الاستقلال والممانعة في مواجهة الدول التي تسعي الي التفرد في العالم، من مبادئ السياسة الخارجية لايران وفنزويلا كبلدين مستقلين.

وصرح الرئيس الايراني بان الاوضاع العالمية تتطلب من الدول المستقلة سيما دول عدم الانحياز، الاتكاء على شعوبها والاتحاد في مواجهة التفرد والتطرف والعنف.

كما تطرق رئيس الجمهورية الى الخطوات الناجحة التي اعتمدتها الدول المنتجة للنفط في اجتماع الجزائر مؤكدا ضرورة سعي جميع الدول المنتجة والمصدرة للنفط في اوبك، للحفاظ على استقرار اسواق النفط .

بدورها قدمت وزيرة خارجية فنزويلا رسالة الرئيس الفنزويلي الخطية الى الرئيس روحاني وقالت ان كاراكاس عازمة على تعزيز علاقاتها مع طهران في كافة المجالات.
واشارت رودريغز الي موضوع النفط واتفاق الجزائر وقالت ان جميع الدول المنتجة للنفط يتعين عليها ان تسعى الى التنفيذ الدقيق لاتفاق الجزائر لاقرار الاستقرار في اسواق النفط العالمية./انتهى/

رمز الخبر 1869676

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 9 =