الكرملين: الغارة جاءت بناءًا على إحداثيات من قبل القيادة التركية

قال الكرملين أن سلاح الجو الروسي عند شنه الضربة في سوريا استند الى الاحداثيات التي تسلمها من تركيا، والتي لا يجب أن يكون في المنطقة عسكريين أتراك.

كشفت مصادر إعلامية عن الأسباب الممكنة وراء مقتل جنود أتراك في قصف جوي نفذه الطيران الروسي ضد مواقع الإرهابيين في شمال سوريا في 9 فبراير/شباط 2017.

وقد يكون خطأ من القيادة التركية وراء حادث إصابة عسكريين أتراك في شمال سوريا، حسب مصادر إعلامية. وذكرت صحيفة "كوميرسانت" نقلا عن مصادر عسكرية روسية أن وصول قوات تركية دون تنسيق مع القيادة العسكرية الروسية إلى موقع إغارة الطيران العسكري الروسي في ريف مدينة الباب السورية والذي تم تحديده في وقت سابق بالتنسيق مع القيادة العسكرية التركية، قد يكون أحد أسباب الحادث الذي أودى بحياة 3 عسكريين أتراك وتسبب في إصابة 11 آخرين./انتهی/

رمز الخبر 1869754

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 10 =