فرقاطة روسية تنطلق في مهمة بسوريا

غادرت الفرقاطة الروسية الأدميرال غريغوروفيتش ميناء سيفاستوبول في القرم الاثنين، متجهة إلى البحر المتوسط حيث ستنضم للقوات البحرية الروسية المنتشرة بالقرب من الساحل السوري.

 ولمح شاهد من رويترز الفرقاطة وهي تغادر مرساها في ميناء سيفاستوبول. وتم نشر الفرقاطة في البحر المتوسط في نوفمبر الماضي، في إطار البعثة البحرية الروسية في سوريا التي نفذت هجمات صاروخية ضد أهداف تابعة لتنظيم داعش.

في حين  أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين 27 فبراير/شباط، أن فرقاطة "الأميرال غريغوروفيتش" المزود بصواريخ "كاليبر"، اتجهت في طريقها إلى السواحل السورية.

وأشارت وزارة الدفاع الروسية إلى أن الفرقاطة أبحرت من ميناء سيفاستوبول في شبه جزيرة القرم، متوجهة إلى السواحل السورية. 

وأوضحت الوزارة أن الفرقاطة "الأميرال غريغوروفيتش" ستعبر مضيق البوسفور التركي، صباح يوم 28 فبراير/شباط، وستنضم في مساء اليوم ذاته إلى مجموعة السفن الحربية الروسية المنتشرة قرب السواحل السورية في البحر المتوسط./انتهی/

رمز الخبر 1870384

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 2 =