صفقة اسلحة أمريكية للسعودية بمليارات الدولارات

قالت مصادر مطلعة، إن واشنطن تعمل لإبرام عقود بيع أسلحة للسعودية بعشرات مليارات الدولارات، بعضها جاهزة والبعض الآخر قيد الإعداد.

وذكرت وكالة رويترز ان الطرفين يعملان على ذلك قبيل زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامبللسعودية في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وستكون السعودية المحطة الأولى في أول جولة خارجية لترامب منذ توليه السلطة، في إشارة إلى اعتزامه تعزيز العلاقات مع حليف رئيسي لأمريكا في المنطقة.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، الخميس، إن زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المقررة للمملكة ستعزز التعاون بين الولايات المتحدة والدول الإسلامية في سبيل مكافحة التطرف، حسب تعبيره، مضيفا أن الزيارة ستتضمن عقد قمة ثنائية واجتماعا مع زعماء خليجيين عرب ولقاء آخر مع زعماء دول عربية وإسلامية.

وأكد الوزير السعودي أن إدارة ترامب اتخذت خطوات لإحراز تقدم في صفقة بيع قنابل موجهة كانت إدارة أوباما قد علقتها بسبب مخاوف من تسببها في سقوط قتلى مدنيين.

وأشار الجبير إلى أن إدارة ترامب الآن في مرحلة العمل على إخطار الكونغرس الأمريكي بهذه الصفقة.

وذكرت مصادر على دراية بالمحادثات أنه يُتوقع أن تشمل الصفقة ذخيرة بأكثر من مليار دولار من إنتاج شركة "رايثيون" وتشمل رؤوسا حربية من طراز "بنتريتور" وقنابل موجهة بالليزر من طراز "بيفواي"./انتهى/

رمز الخبر 1872465

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 3 =