الحكيم لوفد إيراني: تأسيس تيار الحكمة نتيجة طبيعية لتطور العملية السياسية

رمز الخبر: 4048705 -
اعتبر زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم، الأربعاء، أن العراق أصبح أكثر تحصيناً من من أي دولة أخرى من "الإرهاب"، فيما أشار إلى أن تأسيس تيار الحكمة هو نتيجة طبيعية لتلبية التطور الحاصل في العملية السياسية.

وقال مكتب الحكيم في بيان، إن الأخير "التقى وفداً إعلامياً إيرانياً، بحضور نقيب الصحفيين العراقيين".
ودعا الحكيم، بحسب البيان، إلى "مغادرة مرحلة الإعلام الناقل للخبر، إلى إلاعلام الصانع للخبر والفاعل في صنع القرارات السياسية"، مؤكداً "ضرورة تحديث المناهج بما ينسجم مع الثورة المعلوماتية".

ومضى الحكيم إلى القول إن "العراق اليوم أكثر تحصيناً من أي دولةٍ أخرى من الإرهاب الذي فقد حواضنه"، مؤكداً "حاجة العراق إلى رسائل التطمين، والعض على الجراح لعبور المرحلة الحالية".

وأضاف، أن "تأسيس تيار الحكمة جاء كنتيجة طبيعة لتلبية التطور الحاصل في العملية السياسية، والتصدي للمسؤولية وليعبر عن تطلعات هذا الشعب، وحماية للحقوق المدنية والحريات الشخصية".

وكان الحكيم أعلن، الاثنين (24 تموز 2017)، عن تأسيس تيار "الحكمة" الوطني، فيما أكد أن العراق بحاجة ماسة إلى أن يقاد من قبل "كفاءاته الشجاعة والمقدامة"./انتهى/

ارسال التعليق

9 + 2 =