ظريف : الاعتداء على حرمة وحصانة الدبلوماسيين الايرانيين تشكل صفحة مظلمة ومؤلمة في التاريخ

أكد وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" في بيان ، اليوم الثلاثاء ، ان خرق المبادئ الدولية وانتهاك القوانين والأعراف الانسانية واللجوء الى العنف والاغتيالات والاعتداء على حرمة وحصانة الدبلوماسيين الايرانيين في مزار شريف شكلت صفحة مظلمة ومؤلمة في تاريخ بلادنا العزيزة.

 وأفادت وكالة مهر للأنباء أن وزير الخارجية الإيراني أصدر بيانا اليوم بمناسبة الذكرى السنوية لاستشهاد عدد من الدبلوماسيين والمراسلين الايرانيين (في 8 اب/اغسطس 1998) على ايدي جماعة طالبان الارهابية داخل السفارة الايرانية في مدينة مزار شريف.

وشدد الوزير ظريف ان نقض القوانين الدولية وانتهاك المبادئ الانسانية واللجوء الى العنف والاغتيالات والاعتداء على حرمة وحصانة الدبلوماسيين الايرانيين في مزار شريف شكلت صفحة مظلمة ومؤلمة في تاريخ بلادنا العزيزة.
واعرب وزير الخارجية في بيانه عن مواساته لهذه الفاجعة المؤلمة والمروعة؛ مجددا العهد مع جميع شهداء الثورة الاسلامية ؛ سائلا الباري تعالى للشهداء الدبلوماسيين الابرار والمراسلين الايرانيين علوّ الدرجات، ولأسرهم وذويهم مزيدا من الرقي والازدهار./انتهى/

رمز الخبر 1875242

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 15 =