أردوغان: ما يحدث ضد الروهينغا في ميانمار إبادة جماعية

وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الجمعة أن مقتل المئات من مسلمي الروهينغا في ميانمار خلال الأسبوع الماضي بجرائم "إبادة جماعية" تستهدف المجتمعات المسلمة في المنطقة.

وقال أردوغان في احتفالية بمناسبة عيد الأضحى في مقر  حزب العدالة والتنمية في إسطنبول: "هناك إبادة جماعية، ولا يزالون (المجتمع الدولي) صامتين تجاه ذلك ... كل من يغض النظر عن هذه الإبادة الجماعية التي تنفذ تحت شعار الديمقراطية هو أيضا جزء من هذه المذبحة".

وأعلن الرئيس التركي أن بلاده ستشرح للعالم ما يحدث في إقليم أراكان، جنوب غرب ميانمار، خلال اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة المرتقب في 19 سبتمبر/ أيلول الحالي، مضيفا أنه سيتحدث حول الأمر، خلال اللقاءات الثنائية، على هامش الاجتماع "حتى لو صمت الجميع".

هذا وقد حض الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش السلطات البورمية على "ضبط النفس" حيال الاقلية المسلمة لتجنب "كارثة".

رمز الخبر 1875863

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 6 =