الوزير ظريف: أميركا لا ترى مصالحها سوى في الصراعات الاقليمية لبيع اسلحتها

انتقد وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" الدور الأمريكي المدمر في الشرق الأوسط منوها الى ان الولايات المتحدة الأميركية ترى مصالحها في الصراعات الاقليمية لتحقيق مزيد من مبيعات الاسلحة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن وزير الخارجية الإيراني اعتبر خلال تغريدة له في صفحته على تويتر، على ان اميركا ترى مصلحتها في بيع الاسلحة، بينما طهران تدعم الحوار مع مع دول الجوار.

وانتقد محمد جواد ظريف، الذي يجري جولة افريقية، مواقف اميركا في الشرق الاوسط لافتاالى انه خلافا لاميركا التي ترى مصالحها في الصراعات الاقليمية لتحقيق مزيد من مبيعات الاسلحة، فإننا (ايران) نرغب بمزيد من الحوار مع الجيران وبين جميع جيراننا.

وقال ان على القوات الايرانية وسائر الدول ان تغادر العراق: بشأن تصريحات السيد تيلرسون الذي قال ان على الذين قاوموا داعش ان يعودوا الى ديارهم، لابد ان أقول انهم في ديارهم ولا ينتظرون أوامر من أحد، ولن ينتظروا، لأنهم لو كانوا ينتظرون أوامر تيلرسون والإدارة الأميركية، لكان داعش متواجدا اليوم في بغداد وأربيل.

رمز الخبر 1877354

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =