عبدالملك الحوثي: رجالنا نجحوا في التغلب على كل المكائد والمؤامرات

حيا عبدالملك الحوثي قائد حركة أنصار الله اليمنية الأجهزة الأمنية ومؤسسات الدولة في اليمن وقال "اليوم هو يوم سقوط مؤامرة الغدر والخيانة واليوم الأسود لقوى العدوان"

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن قائد حركة أنصار الله أطل بكلمته اليوم الاثنين بعد مقتل علي عبدالله صالح وقال في مستهلها: "نتوجه بالتهاني لكل أبناء شعبنا العزيز وبالشكر لله العزيز القدير الحكيم"

وحيا بدالملك الحوثي قائد حركة أنصار الله اليمنية الأجهزة الأمنية ومؤسسات الدولة التي بذلت جهداً كبيراً للتصدي لمؤامرة الميليشيات الخائنة.

وقال عبدالملك" كانوا يعوّلون على أن انشغالنا في جبهات القتال ضد العدوان سيؤثر على قدرتنا على التصدي للمؤامرة والفتنة"

وتابع "العدوان وفّر تغطية جوية للميليشيات الإجرامية سعياً لإسقاط صنعاء، مضيفا "  الخطاب الإعلامي كان موحداً بين الميليشيات ودول العدوان وهذا فاجأ الشرفاء في المؤتمر الشعبي العام

ولفت عبدالملك الحوثي إلى دعوة صالح لفتح صفحة جديدة مع السعودية، قائلاً "عندما أعلنوا فتح صفحة جديدة مع العدوان، ناشدناهم بصوت الحرص أن يتراجعوا عن موقفهم"، مضيفاً "البعض فهم مناشدتنا بطريقة خاطئة واعتبرها وقابلها بموقف سلبي جداً".

وأشار قائد حركة أنصار الله إلى أن "قوى العدوان على اليمن وفرّت تغطية جوية للميليشيات الإجرامية سعياً لإسقاط العاصمة اليمنية صنعاء"، وقال "كانوا يعوّلون على أن انشغالنا في جبهات القتال ضد العدوان سيؤثر على قدراتنا على التصدي للمؤامرة والفتنة".

وأشار  إلى أن اليمنيين يسألون كيف يمكن ان يتغيّر موقف البعض من التصدي للعدوان إلى التآمر معه؟، معتبراً أن دعوات الفتنة والشر والاقتتال وتخريب الأمن والاستقرار فاجأت اليمنيين.

وفي وقتٍ قال فيه إننا "كنا ندرك هذه المؤامرة قبل أن تقع وسعينا كثيراً إلى منعها بطريقة أخوية، ولكن الطرف الآخر كان يتهرّب دائماً"، تابع قائلاً "كنا ندرك وجود تنسيق مع قوة العدوان واستعدادات عسكرية مكثفة قبل الوصول إلى ما فعلوه في النهاية"./انتهى/

                         

رمز الخبر 1878730

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 5 =