الهند تلغي صفقة أسلحة مع تل أبيب بـ 500 مليون دولار‎

أعلنت شركة رفائيل الإسرائيلية للأسلحة، بأن الحكومة الهندية، أبلغتها بشكل رسمي، إلغاء صفقة ضخمة كانت ستبرم بين الطرفين، بقيمة نصف مليار دولار، حسبما نقل الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية.

ونقل موقع الصحيفة عن شركة رفائيل قولها إن "هذه الصفقة عبارة عن صواريخ مضادة للدروع، وإلغاءها ناجم عن نزاع سياسي داخلي في الهند"، دون ذكر تفاصيل.

وكانت وزارة الدفاع الهندية، أعلنت الثلاثاء، في بيان نقلته صحيفة "إيكونوميك تايمز" الهندية موافقة الحكومة على شراء صواريخ من شركة "رافائيل أدفانس دفينس سيستمز ليمتد" الإسرائيلية بتكلفة تصل إلى حوالي 72 مليون دولار أمريكي.

ويأتي إلغاء الصفقة ، قبيل زيارة مقررة إلى الهند من جانب رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو منتصف يناير/كانون الثاني الجاري وتستمر 4 أيام.

وستستخدم الصواريخ وهي من طراز براك وتصنعها "أنظمة رفائيل الدفاعية المتقدمة"، على أول حاملة طائرات للهند، يجري تصنيعها حاليًا.

وأصبحت إسرائيل مزودًا رئيسيًا للهند بالسلاح خلال الآونة الأخيرة، حيث سبق أن أبرم الجانبان صفقات سلاح بملايين الدولارات.

ووقعت نيودلهي وتل ابيب في نيسان/أبريل الماضي، اتفاقية عسكرية، تبلغ قيمتها حوالي ملياري دولار، تضمن تزويد الهند على مدى عدة سنوات، بصواريخ متوسطة المدى جو-أرض، ومنصات إطلاق وتكنولوجيا اتصالات./انتهى/

رمز الخبر 1879800

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 10 =