ولايتي: سيتم القضاء على وصمة العار المسماة "الكيان الصهيوني"

أكد مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية "علي اكبر ولايتي" أن رجال الصحوة الاسلامية كانوا على مر الزمان مدافعين عن الفضية الفلسطينية، مشيراً إلى القضاء على وصمة العار المسماة "الكيان الصهيوني" سيتم بإذن الله.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية "علي اكبر ولايتي" شارك صباح اليوم ضمن مراسم إحياء ذكرى شهادة الحاج عماد مغنية العاشرة التي تحييها ايران في صالة وزارة الداخلية بحضور عدد من المسؤولين والشخصيات البارزة في محور المقاومة.

وأشار ولايتي في كلمته إلى أن البعض من المأجورين يتسائلون عن علاقة ايران بالعراق وسوريا ولبنان مكررين بذلك عبارات أجنبية وبالطبع هم من أقلية غير مؤثرة، موضحاً لهم أن العلاقات الايرانية الاسلامية قديمة قدم التاريخ، مشيراً إلى مساعدة الصفويين للبنانيين، والوقوف مع القضية الفلسطينية، لافتاً  إلى القضاء على وصمة العار المسماة "الكيان الصهيوني" سيتم بإذن الله.

وأكد مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية على أهمية الوحدة الاسلامية  التي لولاها لما تحررت بيروت وبغداد وغيرها من يد داعش والمجموعات الإرهابية الأخرى. /انتهى/.

رمز الخبر 1881200

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 5 =