اللواء جعفري: العام الايراني الماضي شهد سلسلة من هزائم امريكا وحلفائها

اكد القائد العام للحرس الثوري اللواء محمد علي جعفري، ان العام الايراني الماضي (21 مارس 2017 لغاية 20 مارس 2018) شهد سلسلة من هزائم امريكا وحلفائها في المنطقة.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان اللواء جعفري القى كلمة خلال لقائه قادة ومسؤولي الحرس الثوري بطهران بمناسبة بدء العام الهجري الشمسي الجديد 1397 / بدأ في 21 مارس 2018/ اعرب فيها عن امله في تنفذ المهام الموكلة من بذل الجهود المصحوبة بالمعرفة والمعنويات والبصيرة النافذة.
وقال: ان احد الاحداث التي وقعت العام الماضي والتي يستلهم منها العبر والدروس، هو تخطيط العدو لركوب موجة الاحتجاجات الشعبية على المشاكل الاقتصادية والمعيشية، والتي ترافقت مع سوء استغلال المنافقين والصهاينة ومضمري السوء في داخل وخارج البلاد لهذه الاحتجاجات.
واوضح القائد العام للحرس الثوري ان العناصر المعادية للثورة والمنافقين وبدعم من اعداء ايران الاقليميين والدوليين خططوا لمؤامرات معقدة للاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية حسب زعمهم، لكن هذه المؤامرات اجهضت بفضل وعي وبصيرة الشعب الايراني.
وتطرق اللواء جعفري الى التطورات الاخرية في المنطقة والانتصرات التي حققتها جبهة المقاومة الاسلامية في مواجهة حروب الوكالة والجماعات الارهابية، وقال: ان الهزيمة النكراء التي لحقت بداعش وانهيار خلافته المزعومة في العراق وسوريا، ومن ثم تطهير المدن تدريجيا من تواجد الارهابيين، وكذلك احباط فتنة الاستفتاء على استقلال كردستان العراق، من خلال الدعم والدور الصائب والمناسب للجمهورية الاسلامية الايرانية ويقظة حكومتي وشعبي البلدين العراق وسوريا، قد اوضح للجميع استمرار انتصارات الثورة الاسلامية والامة الاسلامية في الظروف الراهنة المصيرية والخطيرة جدا.
واعتبر القائد العام للحرس الثوري ان العام الايراني الماضي /21 مارس 2017 لغاية 20 مارس 2018/  شهد سلسلة من هزائم امريكا وحلفائها على الصعيدين الداخلي والاقليمي وانتصارات الشعب الايراني في جبهة المقاومة الاسلامية، وقال: ان العام الايراني الماضي كان عام انتصار الثورة الاسلامية وتجسيد بصيرة الشعب الايراني، وكرس اقتدار نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية اكثر من السابق./انتهى/  

        

رمز الخبر 1882577

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =