اسماعيل هنية: من اغتال العالم "البطش" سيدفع الثمن قطعاً

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس إسماعيل هنية إن حركته سوف تقوم بكل ما يلزم من أجل كشف ملابسات جريمة اغتيال العالم المهندس فادي البطش، مشددًا على أن من نفذ الاغتيال سيدفع الثمن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن المركز الفلسطيني للإعلام أن رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس  إسماعيل هنية أشار في تصريح له مساء أمس، أن من اغتال العالم البطش سوف يدفع الثمن، مضيفاً أن هناك فاتورة حساب مفتوح بهذا الموضوع، وسوف يدفع الفاعل الثمن قطعاً.

وحمل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، الاحتلال الإسرائيلي وجهاز الموساد المسؤولية عن اغتيال العالم الفلسطيني البطش في ماليزيا، مشدداً على أن حركته لا يمكن أن تفرط بدماء أبنائها وشبابها وعلمائها.

وأضاف هنية الشهيد العالم البطش، والمرابط في ثغور العلم والدعوة والإيمان كان من خير سفراء فلسطيين وخير سفراء هذا الشعب المرابط، وكان سفيراً لفلسطين في أسلوبه وعمله وعلمه ودعوته وأستاذيته وإبداعاته واختراعاته وفيما قدمه لماليزيا وللشعب الفلسطيني والأمة.

الجدير بالذكر أن مسلحين مجهولين أقدما فجر السبت، على اغتيال العالم الفلسطيني فادي البطش، أثناء توجهه لصلاة الفجر في منطقة سكنه بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، فيما اتهمت عائلته الموساد الصهيوني باغتياله. /انتهى/.

رمز الخبر 1883197

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 12 =