ولايتي:تصريحات نتنياهو ناجمة عن يأس الصهاينة من حكومات المنطقة

اعتبر مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي أن رئيس وزراء الكيان الاسرائيلي بنيامين نتانياهو هو الأقل حجماً من بين أعداء الأمة الاسلامية ومحور المقاومة.

وأفادت وكالة مهر للانباء أن مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي  أشار  في تعليق له خلال استقبال ممثل العشائر الكردية السورية على تصريحات نتانياهو بشأن القدرة الصاروخية الايرانية، قائلا، "ان رئيس وزراء الكيان الصهيوني هو الأقل حجماً من بين أعداء الأمة الاسلامية ومحور المقاومة".

وأضاف ولايتي ان نتنياهو رسم مرة أخرى خارطة على ورقة كما فعل في الامم المتحدة وقدم استعراضاً اذ تعرض لسخرية أصدقائه الغربيين، وان اطلاق هكذا تصريحات هو ناجم عن يأس الصهاينة من حكومات المنطقة.

واكد مسشتار قائد الثورة الاسللمية على ان الكيان الصهيوني عندما يرى انتصارات الجمهورية الاسلامية الايرانية وحلفائها في المنطقة وهزيمة عملائه في المنطقة كداعش والنصرة وتحرير اهم جزء سوري في اطراف دمشق، يلجأ الى هذه التصريحات السخيفة، في الحقيقة ان اطلاق هذه التصريحات هو بسبب يأس الكيان الصهيوني من الاستمرار بوجوده، وان هؤلاء الداعمين للكيان الصهيوني في المنطقة وبسبب ابتذال هذه التصريحات تبرأوا كل منهم من هذه التصريحات.

وأشار ولايتي الى موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية تجاه الاتفاق النووي، مضيفاً، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تؤمن بالاتفاق النووي من دون أي نقص لكن اذا ارادت أمريكا الانسحاب منه او اراد الاوروبيون اضافة بند ما إليه لن يحظى بموافقة ايران، في هذا الشأن لدينا خيارات متعددة حيث ان الانسحاب من هذا الاتفاق هو إحداها./انتهى/. 

رمز الخبر 1883472

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 6 =