قوى الأمن الداخلي تقضي على انتحاري خلال اشتباك مع إرهابيين جنوب شرق البلاد

أعلن قائد قوى الامن الداخلي في محافظة سيستان وبلوشستان العميد محمد قنبري عن وقوع خلية ارهابية في كمين خلال اشتباك مسلح أدى إلى مقتل انتحاري.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن  قائد قوى الامن الداخلي في محافظة سيستان وبلوشستان العميد محمد قنبري أشار في تصريح صحفي إلى أن فريق مهمات قوى الأمن الداخلي في منطقة "سروان" الحدودية جنوب شرق البلاد تمكن من القضاء على انتحاري إرهابي خلال اشتباك مع عناصر خلية إرهابية تعمل ضد الثورة السلامية.

وأردف العميد قنبري أنه تم ضبط كميات من الاسلحة الخفيفة وشبه الثقيلة منهم اضافة الى حزام ناسف وعدة عبوات ناسفة.

وأردف قائد قوى الامن الداخلي في محافظة سيستان وبلوجستان، قائلاً لحسن الحظ لم يلحق إي ضرر بقوات الأمن، مشدداً على أن  استمرار الجهات المعنية بالرصد الاستخباري والتفقد المباشر وغير المباشر في جميع نقاط المحافظة لتصدي بشدة وحزم للجماعات الارهابية التي تهدد أمن  واستقرار المجتمع. /انتهى/.

رمز الخبر 1884379

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 11 =