عبداللهيان: سنبقى في سوريا طالما الحكومة السورية تريد ذلك

صرح المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي للشؤون الدولية "حسين أمير عبد اللهيان"، اليوم (الأحد) ، "اننا سنبقى في سوريا طالما الحكومة في هذا البلد تريد ذلك" ، وقال ان الحكومة السورية حيثما تريد سوف نحارب الإرهاب فيه".

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أن المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي للشؤون الدولية أشار في كلمة له اليوم على هامش تكريم الذكرى السنوية الأولى لشهداء حادثة البرلمان الإرهابية في "17 خرداد" 7 حزيران/ يونيو ، إلى ازدواجية مواقف الغرب حول قضية مكافحة الإرهاب ، وقال ان السبب الرئيسي لهذه الازدواجية يعود إلى أن الأمريكيين يكذبون في هذا الخصوص .

 وتابع عبداللهيان قائلاً : "الأميركيون في السنوات التي مرت كانت عملياً مساندة لتنظيم داعش الإرهابي ومن أجل تحقيق أهدافهم وقفوا إلى جانب هذا التنظيم".

وذكر المسؤول الإيراني أن الطرف الذي وضع مكافحة الإرهاب بجدية على جدول أعماله هو الجمهورية الإسلامية الإيرانية وحزب الله في لبنان ومحور المقاومة في المنطقة ، وفي السنوات الأخيرة ساهمت روسيا أيضًا في عملية مكافحة الإرهاب في سوريا./انتهى/

رمز الخبر 1884666

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =