طهران تدين محاولة اغتيال رئيس  زيمبابوي

ادانت الخارجية الايرانية على لسان المتحدث بأسمها "بهرام قاسمي" محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض لها رئيس زيمبابوي "ايميرسون منانغاغوا" خلال تجمع انتخابي.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان قاسمي اعتبر في تصريح له، اليوم الاحد ان اللجوء الى العنف لتحقيق اغراض سياسية امر مرفوض، واعرب عن أمله في اجراء الانتخابات في زيمباوبوي في اجواء هادئة وسلمية، في ظل وحدة وتضامن ويقطة الشعب الزيمباوبوي.

واعرب المتحدث باسم الخارجية الايرانية عن تمنياته لجرحى الحادث بالشفاء العاجل وعبر عن تعاطفه مع عوائلهم.

يذكر ان انفجارا وقع ، يوم السبت، في استاد "وايت سيتي" بزيمبابوي، عقب خطاب للرئيس إيميرسون منانغاغوا في تجمع انتخابي.

وقالت صحيفة "ذا هيرالد" الزيمبابوية إن الانفجار "أعقب خطابا لمنانغاغوا أمام الآلاف من الأشخاص"، مشيرة إلى أنه "تم إخلاء الرئيس بنجاح ودون أن يصاب بأذى"./انتهى/

رمز الخبر 1885079

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 1 =