إجلاء نواب فرنسيين بسبب مسحوق مشبوه ورسالة تهديد لأحدهم

تم إخلاء أحد أجنحة مقر البرلمان الفرنسي بعد تلقي النائب ماير حبيب رسالة تهديد، كانت في ظرف واحد مع مسحوق مشبوه.

وفتح مساعد البرلماني هذا الظرف وأبلغ رجال الأمن في المبنى بالعثور على المسحوق. ووصلت إلى المكان مجموعة من الخبراء، وتم إجلاء البرلمانيين من جناح المبنى، الذي يقع فيه مكتب نائب رئيس مجلس النواب.

وتمكن النواب من العودة إلى مكاتبهم بعد أن تم التأكد من أن المسحوق هو سكر بودرة، ولا يشكل خطرا على أحد.

وتحدث النائب ماير حبيب أنه كثيرا ما يتلقى تهديدات، لكنه لأول مرة تلقى ظرفا يحتوي على مسحوق .

وجدير بالذكر أن ماير حبيب، النائب عن اتحاد الديمقراطيين والمستقلين الليبرالي، له أصول يهودية، وهو معروف بمواقفه المؤيدة لإسرائيل./انتهى/

رمز الخبر 1887158

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =