الجمارك الإيرانية تنفي منع تصدير السلع إلى أفغانستان

نفت سلطات الجمارك الإيرانية تعليق ومنع الصادرات الإيرانية إلى أفغانستان ، قائلة إن القيود المفروضة على تصدير السلع إلى أفغانستان تقتصر على الحدود الجنوبية لجنوب محافظة خراسان(شمال شرق البلاد).

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الأمين العام لغرفة التجارة الايرانية الأفغانية مظفر علي خاني ذكر في تصريح أدلى به صباح اليوم (الأحد) بانه لم تقم أية جهة بمنع تصدير المشتقات النفطية الايرانية والاسمنت والحديد الايراني الا عبر معبر«فرّاه» الحدودي وإنّ تصدير هذه السلع عبر المعابر الحدودية الاخري مع افغانستان مازال مستمراً.

كما نفى علي خاني ، نبأ منع تصدير المشتقات النفطية الايرانية والاسمنت والحديد الايراني والسيراميك و البلاط الي أفغانستان وقال: إن هذا المنع لم يتم الّا عبر معبر«فرّاه» الحدودي (في محافظة خراسان الجنوبية شرق ايران) ولا علاقة له بالحظر الأمريكي والقضية جلّها تعود الى مشاكل جمركية وعدم وجود منظومة اتصالات موحدة مع باقي الجمارك الافغانية في هذا المعبر.

وشدد على أن السفير الايراني في كابول و الملحق التجاري يتابعان الموضوع ويجريان مفاوضات مع الجانب الأفغاني وسيتم تصدير هذه السلع عبر معبرَي «نيمروز» و«دوغارون» حتى الإنتهاء من الإجراءات المنشودة.

وقد تم تصدير 2.5 مليار دولار من السلع الايرانية الى افغانستان من 21 مارس 2017 حتى 21 مارس هذا العام وقام الجانب الأفغاني بتصدير سلع بقيمه 20 مليون دولار الى ايران مع وجود إحصائيات عن تصدير 500 مليون دولار سلع اُخرى ايرانية عبر طرق غير رسمية./انتهى/

رمز الخبر 1887766

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 9 =