ايران وافغانستان توقعان اتفاقا نفطيا جديدا

وقعت الجمهورية الاسلامية الايرانية وافغانستان اتفاقا نفطيا جديدا يتم بموجبه تصدير مليون طن من مختلف المشتقات النفطية الايرانية كالبنزين والمازوت ووقود الطائرات سنويا.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء انه بحضور وزير النفط الايراني، رستم قاسمي، وزير التجارة والصناعة الافغاني، انور الحق احدي، تم التوقيع على الاتفاق الجديد لتصدير المشتقات النفطية من ايران الى افغانستان.
وبناء على هذا الاتفاق، تقوم الشركة الوطنية لتكرير وتوزيع المشتقات النفطية في ايران، ببيع حوالي مليون طن من مختلف انواع المشتقات النفطية الى شركات القطاع الخاص التي تحددها وزارة التجارة والصناعة الافغانية.
ومن المتوقع ان تصدر ايران بموجب هذه الاتفاق الجديد، 600 الى 700 الف طن من المازوت وما يتراوح بين 250 و300 الف طن من البنزين و100 الف طن من وقود طائرات الجت سنويا الى افغانستان.
من جهة اخرى، فإن اسعار المشتقات النفطية الايرانية المصدرة الى افغانستان تتطابق مع الاسعار العالمية. في حين اتفق المسؤولون النفطيون في ايران وافغانستان على الاجتماع مرتين كل سنة لبحث مختلف القضايا المرتبطة بالاتفاق من قبيل الاسعار وكيفية نقل المشتقات النفطية.
وفي هذا السياق، يطوي مشروع انشاء اكبر مخازن للمشتقات النفطية في مدينة بيرجند مركز محافظة خراسان الجنوبية، المحاذية لأفغانستان، مراحله الاخيرة، لكي يتم استخدامها في تصدير المشتقات النفطية الى افغانستان.
وتتسع مخازن نفط بيرجند الجديدة لقرابة 95 مليون لتر من المشتقات النفطية، ومن المتوقع ان يتم تدشينها اواسط العام الايراني القادم./انتهى/

رمز الخبر 1494577

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =