أكثر من مليون زائر إيراني يعبر منفذ "مهران" الحدودي مع العراق إحياء للذكرى الأربعينية

عبر حتى الآن من خلال منفذ "مهران" الحدودي ، ما يتخطى مليون زائر ايراني الى العراق ،إحياء لذكرى أربعينية إمام الشهداء الحسين(ع).

وذكر موفد وكالة مهر للأنباء ،  أن هناك ازدحاما هائلا في معبر مهران اثر توافد الحشود الايرانية منه للمشاركة في اربعينية الامام الحسين عليه السلام.

وتستمر الحشود المليونية بالتدفق على مدينة كربلاء المقدسة لإحياء ذكرى أربعينية الإمام الحسين عليه السلام وتواصل السير على الأقدام قادمة من المحافظات العراقية وايران ودول الجوار وجميع أنحاءِ العالم لتبلغ ذروتها الثلاثاء المقبل.

هذا وقال القائد العام لقوات الشرطة العميد حسين أشتري اليوم الجمعة: إنّ مليونا ونصف المليون زائر عبروا الحدود الثلاثة بين العراق وايران (مهران – شلمجه – جذابه) لزيارة العتبات المقدسة.

وخلال زيارة تفقدية له لمعبر مهران الحدودي أضاف العميد أشتري بأنّه لاتوجد مشكلة في هذا المعبر الحدودي إلّا للباصات المصرّح بانطلاقها من داخل العراق على الأراضي الايرانية وبالعكس، واعداً بحل هذه المشكلة قريباً.

و أوى العميد أشتري الزوار بالعودة الى البلاد عبر نفس المعبر الذي دخلوا منه الى العراق مشيداً باستضافة أهالي مدينة مهران لزوار أربعين الإمام الحسين(ع) هذا العام. /انتهى/

رمز الخبر 1889029

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =