إعدام الأسرى بات قاب قوسين أو أدنى

يحاول الاحتلال الإسرائيلي محاولات يائسةٌ للنيل من عزيمة الأسرى المعتقلين في سجون الاحتلال، وإخماد قوة الردع الفلسطيني ضد السجان "الإسرائيلي"، بإقرار قوانين وتشريعات يعتقد الاحتلال واهماً أنه يستطيع النيل من كرامة وحرية الشعب الفلسطيني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه من جديد، يعطي رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو"، الضوء الأخضر للكنيست "الإسرائيلي" للدفع بسن قانون يتيح إعدام أسرى فلسطينيين بحجة إدانتهم بقتل "إسرائيليين".

وتعد هذه القرارات ليست الأولى، فهذه جزء من سلسلة طويلة من الإجراءات التعسفية التي ينفذها الاحتلال بحق الأسرى، في سجون الاحتلال.

ووصف رئيس نادي الأسير الفلسطيني عيسى قراقع قانون اعدام الأسرى بالعنصري بامتياز والمجحف بحق الأسرى الفلسطينيين، مشيراً إلى أن الاحتلال يهدف للتعامل مع المعتقلين الفلسطينيين كمجرمين وارهابيين ولنزع الصفة القانونية والحقوقية عن الأسرى بصفتهم "أسرى حرية شرعيين" ومناضلين ضد الاحتلال الإسرائيلي.

وشدد قراقع في تصريح خاص لـ "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، على أن القانون الإسرائيلي لن يثني من عزيمة الأسرى في سجون الاحتلال والشعب الفلسطيني في مواجهة المحتل الغاصب، من أجل نيل حريتهم وكرامتهم، مضيفاً: "الاحتلال واهم في ردع المقاومة الفلسطينية"./انتهى/

رمز الخبر 1889299

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 9 =