ايران تستقبل المرضى من ستة بلدان لتلقي العلاج اليرقي

أكد رئيس المركز الجامع لالتئام الجروح التابع لمؤسسة الجهاد الجامعي "غلام رضا اسماعيلي جاويد" ان العلاج اليرقي بإيران قد يساعد بشكل ملحوظ في إزدهار قطاع السياحة العلاجية في البلاد، مشيرا الى أنه حاليا توجد ستة بلدان تستفيد من خدمات العلاج اليرقي المقدمة من ايران.

صرح رئيس المركز الجامع لالتئام الجروح التابع لمؤسسة الجهاد الجامعي "غلام رضا اسماعيلي جاويد" لمراسل وكالة مهر للأنباء ان مركز البحوثات الخاص بإلتئام الجروح إستطاع عبر استخدام الطاقات الموجودة في البلاد التوصل الى طريقة لإلتئام قرحة القدم الناجة من مرض السكري والموسوم بمرض "القدم السكري" بواسطة يرقات الذباب الحية المعقمة.

وبالاشارة الى أن تقديم الخدمات الخاصة بهذا العلاج قد يساهم بشكل ملحوظ في إزدهار قطاع السياحة العلاجية في البلاد، قال اسماعيلي جاويد: حاليا هنالك الكثير من المرضى القادمين العراق وأفغانستان وباكستان والمانيا والكويت قد تلقوا العلاج اليرقي بايران وتعالجوا بشكل كامل.

وقال الأخير أن عملية إنتاج يرقات الذباب المعقمة قد بدأت منذ ثلاث سنوات بإيران وساعدت على خلق فرص عمل كثيرة في البلاد، موضحا أن إنتاج هذه اليرقات المعقمة يتم في الشركات المعرفية والقسم الخاص بعلم الحشرات في جامعة طهران للعلوم الطبية وإنها حاصلة على تصريح من منظمة الغذاء والادوية.

واعلن اسماعيلي جاويد أن الكثير من بلدان المنطقة بعد تلقي خدمات العلاج اليرقي بإيران باتت بصدد بدأ هذا العلاج في مراكزها العلاجية ومن ضمنها العراق، لذلك ان الشركات المنتجة ليرقات الذباب المعقمة تنوي تزويد كمية الانتاج من أجل التصدير للبدان الاخرى./انتهى/.

رمز الخبر 1889667

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 0 =