همام حمودي: من الضروري إنهاء  هيمنة الدولار على نظام الاقتصاد العالمي

أكد رئيس مجلس الاعلى العراقي الشيخ "همام حمودي" أن إجتماعات الدول الاسلامية في مجال الاقتصاد يجب أن تتضمن دراسة عميقة للمواضيع المعنية وتقديم مقتراحات بناءة من إجل إنهاء هيمنة عملة الدولار على الاقتصاد العالمي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المؤتمر الدولي للوحدة الاسلامية، في دورته الثانية والثلاثين بطهران تحت شعار "القدس محور وحدة الأمة" إستُهل منذ يوم السبت (الـ24 من نوفمبر) بكلمة ألقاها رئيس مجلس الاعلى العراقي الشيخ "همام حمودي"، حيث حضر هذا المؤتمر 350 شخصية اسلامية وسياسية من 100 بلد.

وأفصح حمودي لمراسل وكالة مهر للأنباء على هامش المؤتمر وحول تأثير هذا المؤتمر على الوحدة الاقتصادية بين المسلمين وتعزيز قوة محور المقاومة، أكد: أن هذا المؤتمر قد تضمن لجنة لدراسة الشؤون الاقتصادية وعقدت هذه اللجنة عدد من الاجتماعات.

وأضاف أن الظروف التي نعيشها حاليا تفرض علينا الهيمنة الامريكية على الاقتصاد العالمي وتتيح لواشنطن فرض الحظر على من تشاء من البلدان، لذلك يجب أن يُتخذ موقفا صريحا ورسميا لمواجهة هذا التحدي وهذه الهيمنة.

وأكد رئيس المجلس العراقي: أن إجتماعات الدول الاسلامية في مجال الاقتصاد يجب أن تتضمن دراسة عميقة للمواضيع المعنية وتقديم مقتراحات بنائة من إجل إنهاء هيمنة عملة الدولار على الاقتصاد العالمي.

وأكد حمودي ان الكيان الاسرائيلي يتوجس من وحدة المسلمين، وإنه يسعى الى زعزعة الاستقرار في دول المنطقة من خلال التشبث بالشعارات الطائفية ومساعدة بعض الانظمة العربية./انتهى/.

رمز الخبر 1889885

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 10 =