هذا موقف الحوزة العلمية في النجف الاشرف من رحيل آية الله "شاهرودي"

علقت الحوزة العلمية في النجف الاشرف الدراسة واغلقت فصولها الرئيسية "اليوم الثلاثاء" وذلك بمناسبة وفاة رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام في ايران آية الله محمود هاشمي شاهرودي.

وقال مصدر مطلع في الحوزة العلمية في النجف الاشرف ان الأنشطة اليومية للحوزة توقفت اليوم بمناسبة وفاة آية الله شاهرودي.

وكان آية الله هاشمي شاهرودي أحد أبرز طلاب آية الله السيد الشهيد محمد باقر الصدر، زعيم الثورة العراقية ضد النظام البعثي وله مكانة علمية وفقهية شامخة في حوزة النجف الاشرف.

وقد توفي رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام في ايران آية الله هاشمي شاهرودي مساء الاثنين اثر نقله الى المستشفي ودخوله العناية المركزة وذلك اثر مرض المّ به منذ فترة طويلة .

وتولى آية الله هاشمي شاهرودي رئاسة السلطة القضائية لفترة 10 اعوام (1999-2009) بامر من سماحة قائد الثورة الاسلامية.

وكان عضوا في مجلس صيانة الدستور في دوراته الثالثة والرابعة والخامسة والسادسة والسابعة، ونائبا في مجلس خبراء القيادة في دوراته الثالثة والرابعة والخامسة.

وفي العام الماضي تولى آية الله هاشمي شاهرودي رئاسة مجمع تشخيص مصلحة النظام، وكان رئيسا للمجلس الاعلي لحل الخلافات وتنظيم العلاقات بين السلطات الثلاث بقرار من سماحة قائد الثورة./انتهى/

رمز الخبر 1890793

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 8 =