نحر الطفل الشيعي في السعودية يكشف الطبيعة العنيفة لدى الوهابيين

أدان المرجع الشيعي آية الله السيد محمد علي علوي كركاني نحر الطفل السعودي "زكريا" معتبراً ان هذه الجريمة تدلّ على الطبيعة العنيفة لدى الوهابيين وابتعادهم عن المنطق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان آية الله علوي كركاني أصدر بيان تعزية بمناسبة نحر الطفل السعودي "زكريا" في المدينة المنورة مشيرا الى الطبيعة العنيفة لدى معتنقي التفكير الوهابي.

وجاء في البيان ان نبأ نحر الطفل البريء زكريا في المدينة المنورة بذريعة انه ينتمي للمذهب الشيعي وبعد ان ارسلت والدتها الصلاة على النبي وآله ترك الأسى والحزن والألم في قلوبنا.

واضاف ان هذه الجريمة المؤلمة تذكّرنا بضرب امرأة شيعية بعهد الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) على يد رجال الدولة العباسية بتهمة اظهارها لمظلومية الصديقة الكبرى (سلام الله عليها) ما جعل الامام الصادق أن يبكى على هذه المرأة.

ووفقا لوكالة مهر، رأى المرجع الشيعي في بيانه ان نحر هذا الطفل يدلّ على الطبيعة العنيفة لدى معتنقي الوهابية وابتعادهم عن المنطق حيث لا يرحمون امرأة وطفلها وهم مستعدون لارتكاب اعمال شنيعة بحق الشيعة ومحبي أهل بيت النبي.

وعزى آية الله علوي كركاني والدة الطفل المنحور وجميع محبي أهل بيت النبي في السعودية معرباً عن أمله بأن تشفي صدور المؤمنين بظهور المنتقم الحقيقي من الظالمين./انتهى/

رمز الخبر 1892180

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =