ظريف يشكر قائد الثورة وقاسم سليماني

أكد وزير الخارجية محمد جواد ظريف ان تصريحات قائد فيلق القدس قاسم سليماني ورسالة التي اصدرها رئيس الجمهورية وعناية قائد الثورة الأبوية عززت عزمه للدفاع عن المصالح الوطنية.

   وافادت وكالة مهر للأنباء ان ظريف نشر على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام" تدوينة جاء فيها: ان بحر مودة الشعب الايراني العظيم والأبي والنواب الكرام وتصريحات اخي العزيز اللواء قاسم سليماني والرسالة السخية لرئيس الجمهورية والموقف الابوي لقائد الثورة الاسلامية عززت عزمي انا وزملائي في وزارة الخارجية في سبيل حمايةالمصالح الوطنية والدفاع عن حقوق هذا الشعب الباسل.

واضاف ان هذا الالتحام والانسجام هو سر انتصار وتقدم هذا الشعب العظيم خلال السنوات الأربعين الماضية وخير دليل على فشل السلطويين الذين يبحثون عن مصالحهم في بث الفرقة داخل المجتمع الايراني.

واشار الى ان الثقة بين الشعب والمسؤولين والتآزر القائم بين خادمي هذا البلد في تنفيذ مهامهم وفقاً للدستور سيحبط ضغوط السلطويين العديمي الحكمة الذين مازالوا رغم تكبدهم الهزائم والخسائر يبحثون عن مصالحهم من خلال نوازع الهيمنة الباهضة الثمن وعديمة الجدوى وتسويق السلاح لزعزعة امن غرب اسيا وزيادة الضغط على الشعب الايراني الكبير الى ابعد مايمكن.    

وتابع ان الخارجية الايراني مازالت تؤمن بان الدبلوماسية بامكانها في ظل الاقتدار الوطني والتلاحم الاخلي والدعم الشعب ، ارساء دعائم المكاسب الميدانية على الصعد الاقليمية والدولية.

وقال ظريف انه وبلطف الله اليوم قادت بسالة وبطولات عظماء سوح المقاومة والتضحية ومن خلال المساعي المخلصة لمقاتلي الخندق الاول لجبهة الدبلوماسية الى هزيمة محاولات الصهاينة لتمرير المخطط المشؤوم الرامي الى زعزعة الامن في ايران وترسيخ دور ايران البناء الداعي للسلام والمناهض للتطرف والعنف على المستوى الاقليمي.

وتابع انه بالتضامن والتلاحم الى جانب التناغم الفكري والنقد البناء في ظل عناية الله سيتم تعويض النواقص القائمة وقطع المشوارالباقي بالامل والثقة لدعم التقدم الاقتصادي للبلاد وتحسين الوضع المعيشي للمواطنين .

واوضح : جميعنا نحن الايرانيون وبعيدا عن الانتماءات السياسية والدينية والقومية نركب سفينة واحدة وكم هو حسن على اعتاب العام الايراني الجديد ان نسعى الى تحويل هواجسنا المشتركه الى امل وفرصة لامن وتقدم ايران العزيزة من الداخل والتعاطي مع الخارج بثقة وتعامل بناء مع العالم لكي تقطع سفينة ايران العزيزة  بحر العالم الهائج نحو التقدم والسمو ./انتهى/

رمز الخبر 1892705

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 6 =