ظریف: لن ننسى أبداً مجزرة حلبجة

أكد وزیر الخارجیة الایراني محمد جواد ظریف إن الغرب يمكن أن ينسى مجازر حلبجة وسردشت التي قام بها صدام منذ 31 عاماً، إلا إننا واشقاءنا الكرد لن ننسى الهجوم الكیمیاوي أبداً.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن وزیر الخارجیة الایراني محمد جواد ظریف أشار في تغریدة له على موقع التواصل الاجتماعي 'تویتر' في الذكرى السنویة للهجوم الكیمیاوي الذي شنه نظام صدام حسين على مدینتي حلبجة العراقیة وسردشت الایرانیة.

وكتب ظریف: في البدایة أنكروا وقوع هذین الحدثین ومن ثم اعتبروا ایران بانها هي المقصرة ولكن حینما اتضح بان حلیفهم شن هذین الهجومین بالاسلحة الكیمیاویة التي زودوه هم بها التزموا الصمت.

واضاف ظريف إن الغرب يمكن أن ينسى مجازر حلبجة وسردشت التي قام بها صدام منذ 31 عاماً، إلا إننا واشقاءنا الكرد لن ننسى الهجوم الكیمیاوي أبداً.

یذكر ان الطائرات الحربیة التابعة لنظام صدام شنت یوم 16 اذار/مارس عام 1988 هجمات كیمیاویة استمرت 5 ساعات على مدینة حلبجة في كردستان العراق ما ادت الى استشهاد 5 الاف واصابة 7 الاف اخرین، وهو الیوم الذي عرف بـ"الجمعة الدمویة" او "مذبحة حلبجة". /انتهى/.

رمز الخبر 1893157

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 7 =