موقف مقتدى الصدر من قرار ترامب عن الجولان

دعا مقتدى الصدر، امس الثلاثاء، الى رفض قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب بالاعتراف بسيادة اسرائيل على الجولان السوري المحتل والوقوف ضده والعمل على نصرة الشعوب "المظلومة".

وقال مكتب الصدر في بيان إن "قوى الاستعمار والاستكار العالمي تفتح صفحة اخرى من صفحات الطغيان السوداء فبعد قيام ترامب بالاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لـ اسرائيلي، جاء اليوم ليعلن اعترافة بسيادة اسرائيل على الجولان السورية محاولا فرض سياسيات الامر الواقع على الدول والشعوب من خلال رسم خارطة جديدة على اساس غطرسة القوة متناسيا العمق الجغرافي الذي يعيش مع الانسان العربي والمسلم في تلك المدن المحتلة والتصاق التاريخ بحاضرها ومستقبليها وجذور العقيدة لدى الشعوب التي تتغذى من ضميرها الحي".

واضاف "مرة اخرى تقوم قوى الاحتلال بمحاولة كسر ارداة الشعوب بعبثية قرارتها الجائرة، فما هذة الاعترافات والقصف الارهابي التي تتعرض له غزة الامحاولة لفرض حالة من اليأس عليها".

وتابع البيان أن "زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يستنكر هذة الافعال التي تتناقض مع قرارات مجلس الامن الدولي ومنظمة الامم المتحدة والمنظمات العالمية الاخرى والتي تنتهك الاعراف الانسانية"، داعيا "الجميع لرفضها والوقوف ضدها والعمل على إحقاق الحق ونصرة الشعوب المظلومة"./انتهى/

رمز الخبر 1893394

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =