الحلبوسي يعلق على التصعيد والتوتر بين واشنطن وطهران

اكد رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، الاحد، ان العراق سيلعبُ دورا محوريا لخفض التصعيد بين ايران واميركا، معربًا عن حرصه على سلامة جيرانه.

 وذكر بيان عن مكتب الحلبوسي ان الاخير "استقبل وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف والوفد المرافق له"، مبيناً ان "اللقاء حضره عدد من أعضاء لجنة العلاقات الخارجية البرلمانية، ووكيل وزارة الخارجية العراقي نزار الخير الله، وسفير العراق لدى طهران، وسفير الجمهورية الإسلامية في بغداد".

وأكد الحلبوسي بحسب البيان، على "حرص العراق في الحفاظ على علاقته بالجمهورية الإسلامية الإيرانية وجميع دول المنطقة"، مشيرا إلى "خطورة التصعيد في المنطقة، وضرورة الحوار والمبادرات السلمية؛ لبناء الثقة بين كل الأطراف".

واوضح ان "العراق سيلعبُ دورا محوريا؛ لخفض التصعيد بين طهران وواشنطن، ولن يكون في أيِّ محور"، معربًا عن "حرصه على سلامة جيرانه والعمل على كل المستويات؛ لتجنب مخاطر التصعيد في المنطقة" حسبما افاد موقع السومرية نيوز.

من جانبه عبَّر وزير الخارجية الإيراني عن ترحيبه بدور العراق في تقريب وجهات النظر، وأن" لا محدودية لدى طهران لحلحلة كلِّ المشاكل مع بلدان المنطقة"، مشيرا إلى أن"بلاده لا ترغبُ بأيِّ تصعيد عسكري، وهي على استعداد لتلقي أي مبادرة تساعد على خفض التصعيد وتكوين علاقات بنَّاءة مع جميع دول الجوار".

رمز الخبر 1894949

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 9 =