اعدام جاسوس في ايران كان يعمل لوكالة المخابرات الاميركية

نفد حكم الاعدام بحق جلال حاجي زوار الموظف المتعاقد مع منظمة الجوية الفضائية التابعة لوزارة الدفاع الايرانية بتهمة التجسس لوكالة المخابرات المركزية (سي آي إي ) والحكومة الاميركية. /يتبع/

وكان جهاز الاستخبارات بوزارة الدفاع الايرانية قد اعتقل "جلال حاجي زوار" الموظف المتعاقد مع منظمة الصناعات الجوية الفضائية بالوزارة بتهمة التجسس لصالح وكالة المخابرات المركزية الاميركية والحكومة الاميركية، واحالته الى النيابة العسكرية بطهران.

وطرد المتهم من الخدمة في العام 2010 ، واثناء التحقيق معه اعترف صراحة بالتجسس لصالح "سي آي إي" لقاء تسلمه مبالغ مالية، كما عثر على وثائق ومعدات تجسسية في منزله.

وبعد الانتهاء من التحقيق في النيابة العسكرية تم أُرسال لائحة الاتهام الى المحكمة العسكرية في طهران، وبعد عدة جلسات محاكمة، واستنادا الى الوثائق والأدلة الموجودة، وكذلك اعترافات المتهم، تمت ادانته وحكم عليه بعقوبة الاعدام.

وتم تنفيذ حكم الاعدام بهذا الشخص في سجن رجائي شهر، بعد تأييد الحكم الصادر من قبل المحكمة العليا وتنفذي الاجراءات القانونية.

يشار الى انه تم التحقيق في القضية بالكامل بموجب القانون وجميع حقوق الدفاع في مرحلة التحقيق وإصدار وتنفيذ الحكم، وكان محامي الدفاع حاضرا في جميع مراحل المحاكمة.

كما حكم على زوجة المتهم بالسجن لمدة 15 سنة بعد ادانتها بالمشاركة في التجسس ، حيث تم تأييد الحكم من قبل المحكمة العليا.

                                                             

رمز الخبر 1895710

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =