عبداللهيان: صفقة القرن الاميركية الصهيونية تهدف إلى تقسيم المنطقة

أعلن المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي في الشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان بان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية مبنية على ارساء الامن والسلام في المنطقة، مؤكدا بان ايران تعتبر امن لبنان من امن المنطقة.

وخلال لقائه رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري في بيروت، هنأ عبداللهيان لمناسبة الذكرى السنوية لانتصار المقاومة في لبنان في حرب الـ 33 يوما ضد العدوان الصهيوني ، مؤكدا على تطوير التعاون الشامل بين برلماني وحكومتي البلدين.

ولفت الى ان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية مبنية على ارساء السلام والامن المستديم في المنطقة وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر امن لبنان امن المنطقة.

وتابع قائلا، ان ابعاد لبنان عن التوترات الاقليمية امر تؤكد عليه طهران دوما.

وفي جانب اخر من تصريحه اعتبر عبداللهيان، اميركا والكيان الصهيوني بانهما يشكلان عنصر زعزعة الامن والاستقرار في المنطقة واضاف، ان مشروع ما يسمى بصفقة القرن الاميركية -الصهيونية لفلسطين والمنطقة انما يتابع في الحقيقة ذات الاهداف الرامية الى تقسيم المنطقة.

واضاف، ان البرلمان والحكومة والجيش والمقاومة يعملون يدا بيد لرفعة لبنان وان طهران تعتبر نمو وامن لبنان المستديم بانه نمو وامن ايران.

من جانبه اشاد رئيس مجلس النواب اللبناني بدعم الجمهورية الاسلامية الايرانية للشعب اللبناني في مختلف المراحل التاريخية ، معتبرا مواقف طهران في دعم امن واستقرار لبنان جديرة بالاشادة.

كما ادان بري اجراءات الحظر الاميركية ضد ايران ، معتبرا فرض الحظر على الشعوب والدول اجراء غير بناء.

واكد على وحدة الدول الاسلامية امام مؤامرات الاعداء، معتبرا ان الكيان الصهيوني يسعى لتحقيق اهدافه البغيضة عبر اثارة الخلافات بين المسلمين والحكومات الاسلامية في المنطقة.

رمز الخبر 1896413

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 9 =