طهران تدين قصف سوق شعبي في صنعاء وتطالب واشنطن بتحمل مسؤولياتها

طالب المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية عباس موسوي إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتحمل مسؤولياتها القانونية والأخلاقية جراء ما يحدث من مجازر بحق اليمنيين، مستنكرة ما قام به العدوان السعودي من قصف لسوق شعبية في محافظة صنعاء.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المتحدث باسم خارجية طهران عباس موسوي استنكر بأشد العبارات القصف المروع الذي تعرض له سوق شعبية في محافظة صعدة شمال اليمن وراح ضحيته عشرات القتلى والمصابين الأبرياء معربا عن تضامنه مع أسر الشهداء والمصابين.

وقال موسوي في بيان له اليوم الثلاثاء  "بعد مرور اربعة سنوات على تواجد القوات العسكرية المعتدية في اليمن لم تحقق سوى الخراب وتريد أن تعوض الخسائر السياسية والعسكرية بمزيد من القتل بحق النساء والأطفال والمدنيين".

وانتقد المتحدث باسم الخارجية الصمت الدولي حيال هذه الجرائم مضيفا " على أمريكا والدول الأوروبية التي توفر السلاح للمعتدين في اليمن أن يتحملوا مسؤولياتهم فهم شركاء في ما جرى ويجري من جرائم"./انتهى/

رمز الخبر 1896709

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 7 =