طهران:  لا نعتزم اجراء مباحثات مع واشنطن حول افغانستان

أكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية "عباس موسوي" ان طهران لا تعتزم اجراء مباحثات مع واشنطن حول قضية افغانستان.

ونفى موسوي في مؤتمره الصحفي الاسبوعي اليوم الاثنين، ما ذكرته رويترز حول تبادل رسائل بين ايران واميركا حول افغانستان، وقال: فيما يخص قضية افغانستان فان حكومة هذا البلد هي صاحبة الشأن، وايران لا تعتزم اجراء محادثات مع الاميركان في هذا الصدد.
ومضى قائلا: ان المفاوضات دون علم الحكومة الأفغانية سوف لن تؤدي إلى الاستقرار وستساعد على اتساع انعدام الامن والاستقرار اكثر من السابق.
وحول مفاوضات اميركا وطالبان، قال موسوي: ان ایران تدعم دوما الامن والاستقرار في افغانستان وشجعت الحوار بين الافغان، ولكنها تعتقد ان هذه المحادثات يجب ان تكون بمشاركة الحكومة الافغانية، والمفاوضات المستقلة يجب ان تكون بعلم حكومة كابل، ونأمل ألا تسعى البلدان الاخرى ومن خارج المنطقة والتي أثبتت التجربة انها لا تسعى إلى تحقيق السلام والأمن في المنطقة ، وخاصة أفغانستان، الاهتمام بهذه المسألة.
وبشان الاوضاع في البحرين قال موسوي: إيران وعبر جميع الأدوات الدبلوماسية ، وفي إطار واجباتها ،تدافع عن جميع البلدان المطالبة بالحرية والمضطهدة، فقد كانت قضية البحرين دون التدخل في شؤونها الداخلية مصدر قلق للحكومة والشعب الايراني، ونأمل أن تكون هذه الإجراءات التي بدأناها، وجميع الدول الأخرى التي لديها حساسية حول هذا، موضع ترحيب من جانب البحرين من اجل مراعاة حقوق شعبها.

رمز الخبر 1897239

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =