ماكرون يحذر من توجيه اتهامات حول الهجمات على أرامكو

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الاثنين، إنه يجب الحذر بشأن توجيه الاتهامات حول الهجمات على منشآت "أرامكو" السعودية.

شكك ماكرون في إمكانية عقد لقاء يجمع بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الإيراني حسن روحاني، خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وفي حديثٍ لصحيفة "لو موند الفرنسية" قالَ ماكرون إنّ الهجومَ لا يدعمُ الجهودَ الدبلوماسية لترتيبِ لقاءٍ بين الرئيسِ الأميركي دونالد ترامب ونظيرِه الإيراني حسن روحاني على هامشِ اجتماعاتِ الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. واضافَ ماكرون أنّ هناك فرصةً لإجراءِ مناقشات، لكنّ فرصَ عقدِ مثلِ هذا اللقاء لم تتحسن.

من جهته قال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، أمس الأحد، إن هدفه الرئيسي في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا الأسبوع هو الحد من التوتر بين الولايات المتحدة وإيران، وإنه ليس على قمة أولوياته عقد اجتماع بين رئيسي البلدين . وأضاف لو دريان للصحفيين "الاجتماع بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الإيراني حسن روحاني ليس الهدف الأول. هدفنا الأول يتمثل فيما إذا كان بإمكاننا استئناف مسار خفض التصعيد مع مختلف الأطراف"، وفقا لوكالة رويترز.

وغادر الرئيس الايراني حسن روحاني طهران اليوم الاثنين، متوجها الى نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، حاملا معه مبادرتَه لأمن مضيق هرمز. وتقضي المبادرة بتفعيل تأمين المنطقة بمشاركة الدول المطلة على الخليج الفارسي والأمم المتحدة./انتهى/

رمز الخبر 1898061

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 4 =