السيد حسن نصر الله: نحن قوم لا نترك الحسين

قال السيد حسن نصر الله خلال خطابه بمناسبة مراسم أربعين الإمام الحسين (ع) اليوم: نحن في حزب الله لن نتخلى عن شعبنا وبلدنا ولن نسمح لأحد ان يدفع به الى الهلاك، ونجدد التزامنا بكل القضايا المحقة في المنطقة وفي بلدنا وشعبنا ولن نترك المظلومين والمعذبين لاننا قوم لا نترك الحسين.

وافادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن المنار ان السيد "حسن نصر الله " صرح في خطابه اليوم: رسالة هذين اليومين مهمة جدا ويجب ان يستوعبها كل المسؤولين ان الشعب اللبناني لم يعد يطيق اي ضرائب ورسوم جديدة وانه سينزل الى الشارع وتصبح كل القوى عاجزة عن الامساك بالشارع وهذا يجب ان يفهموه عند الذهاب للمعالجة.

واضاف هذا الوضع نتيجة تراكم عشرات السنين وعلى الجميع تحمل المسؤولية حتى نحن مع تفاوت النسبة المئوية لكن كلنا يجب ان نتحمل ونقبل المسؤولية ومن المعيب ان يتنصل احد عن مسؤوليته عن الاوضاع السائدة وخصوصا من شاركوا في كل الحكومات السابقة.

ولفت  السيد إلى ان ايام الحسين هي ايام المسؤولية وتحملها بصدق وشجاعة وان تقول الكلام المناسب في الوقت المناسب

واشار إلى أنه باللحظة الحالية ندعو الى التعاون بين مكونات الحكومة والتضامن وعدم الهروب من المسؤولية ومن يهرب من تحملها امام الوضع القائم يجب ان يحاكم خصوصا اولئك الذين اوصلوا البلد الى هذا الوضع الصعب

واكد بانه في الوضع الحالي هناك خطران كبيران الخطر الاول هو الانهيار المالي والاقتصادي والخطر الثاني هو خطر الانفجار الشعبي، وعلى الجميع من هم في السلطة وخارجها تحمل المسؤولية امام الوضع الكبير والخطير الذي يواجهه البلد

وتابع السيد، اليوم اميركا والصهاينة واعداء الشعوب عندما يشاهدون هذه المسيرات المليونية يغتاظون ويهلعون

وخاطب السيد "حسن نصر الله "المتظاهرين قائلاً : نحن جميعا نحترم قراركم بالتظاهر ونقدر صرختكم المعبرة عن وجعكم، رسالتكم وصلت الى المسؤولين جميعا ووصلت قوية.

واضاف لتستمر هذه الحكومة لكن بروح جديدة ومنهجية جديدة واخذ العبرة مما جرى على مستوى الانفجار الشعبي، وإننا لا نؤيد استقالة الحكومة الحالية لانها اذا استقالت ليس معلوما ان تتشكل حكومة في سنة او سنتين.

وأشار السيد حسن إلى أن المشكلة ليست في الحكومة  بل في المنهجية. /انتهى/ 

رمز الخبر 1898624

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 2 =