ألمانيا ترفض الانضمام في التحالف الأوروبي لضمان الأمن بمضيق هرمز

أعلنت ألمانيا عن عدم نيتها الانضمام في التحالف الأوروبي لضمان الأمن بضميق هرمز والذي تقوده فرنسا، مشيرة إلى أنه سيتم إرسال القوات البحرية الألمانية في حال طلب الاتحاد الأوروبي منا ذلك.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلا عن قناة دويتشه فيله أن وزارة الخارجية الألمانية أعلنت اليوم الأحد، أن جيش الألماني لن يشارك في المهمة الأوروبية بقيادة فرنسا والتي تهدف لضمان الأمن في مضيق هرمز، حسب تعبير الخارجية الألمانية.

وأشار مسؤولون ألمانيون رفيعو المستوى أن ألمانيا تدعم مبادرة فرنسا سياسيا لكن قواتها العسكرية ستتحرك فقط بناء على الاتحاد الأوروبي.

وفي هذا السياق أعلنت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي، سابقا، أن القاعدة البحرية الفرنسية في أبوظبي، التي ستضم 650 عسكريا، ستتحول إلى مركز قيادة لهذا التحالف.

وفي الوقت نفسه، كانت هولندا من الداعمين للمبادرة الفرنسية، ووفقا لوزارة الدفاع الهولندية، فإن هولندا سترسل فرقاطة لضمان الأمن في مضيق هرمز.

وفي 22 يوليو/تموز الحالي، اتفق وزراء خارجية بريطانيا وفرنسا وألمانيا على العمل سويا من أجل ضمان أمن الملاحة البحرية بمضيق هرمز، بحسب بيان مشترك لوزراء خارجية الدول الثلاث، نشر على موقع وزارة الخارجية البريطانية.

رمز الخبر 1899651

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 3 =