شمخاني: الترويج للإسلام الداعشي استراتيجية أمريكية-صهيونية

قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني، إن الترويج للإسلام الداعشي استراتيجية أمريكية-صهيونية لنشر الإسلاموفوبيا وإثارة التفرقة وإشعال الحروب في الدول الإسلامية في المنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني، صرح خلال لقائه بنظيره الطاجيكي الذي يزور طهران للمشاركة في المؤتمر الثاني للأمن الإقليمي، أن هناك مشتركات كثيرة تجمع البلدين وأنه لا حدود أمامنا لتطوير علاقاتنا.

وقال شمخاني إن أنجع طريقة لمواجهة الأفكار المتطرفة هي تبيين ونشر صورة الإسلام الرحمانية، مبينا أن نشر الإسلام الداعشي من استراتيجيات أمريكا والكيان الصهيوني لنشر الإسلاموفوبيا وإثارة التفرقة وشن حروب في الدول الإسلامية في المنطقة.

من جانبه أكد وزير الأمن الطاجيكي، وطن زاده، أن عدم الاستقرار في أفغانستان يؤثر بشكل مباشر على طاجيكستان نظرا لحدود بلاده الطويلة بأفغانستان، مشيرا إلى أنه لا يجب السماح لمجموعة متطرفة أن تعبث بأمن أفغانستان باسم الإسلام.

رمز الخبر 1900235

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 12 =