عمان قلقة وتدعو واشنطن وطهران إلى التهدئة

أعربت سلطنة عمان عن بالغ قلقها إزاء تصعيد التوتر بين واشنطن وطهران إثر جريمة اغتيال اللواء قاسم سليماني بغارة أمريكية في العراق، داعية الطرفين إلى التهدئة.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية الرسمية على حسابها في "تويتر" أن السلطنة "تتابع باهتمام بالغ التطورات الأخيرة المؤسفة لحالة التوتر والتصعيد بين الولايات المتحدة والجمهورية الإسلامية" وتدعو الطرفين إلى "تغليب لغة الحوار والبحث عن الوسائل الدبلوماسية لحل القضايا الخلافية بشكل ينهي الصراع في المنطقة"، حسبما جاء في الوكالة.

كما وجهت السلطنة التي لعبت في السنوات الأخيرة دور الوسيط بين إيران ودول المنطقة نداء إلى المجتمع الدولي، مناشدة إياه "اغتنام ما عبر عنه الطرفان بعدم رغبتهما في التصعيد وذلك بتكثيف الجهود لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة".

وجاءت هذه التصريحات على خلفية اغتيال قائد فيلق القدس في حرس الثورة الإسلامية اللواء "قاسم سليماني"، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي "أبو مهدي المهندس"، في غارات أميركية متهورة، استهدفت موكبهم في طريق مطار بغداد الدولي فجر الجمعة الماضي./انتهى/

رمز الخبر 1900904

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 6 =