الموجة الثانية من الهجمات الصاروخية نحو القوات الاميركية في العراق قد بدأت الان

بدأت الآن الموجة الثانية من الهجمات الصاروخية الباليستية لقوات حرس الثورة الإسلامية الإيرانية نحو القوات الاميركية في العراق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن التلفزيون الإيراني اعلن ان الحرس الثوري ينفذ الموجة الثانية من الهجوم بعشرات الصواريخ البالستية بعد أن استهدف قاعدة عين الأسد بالعراق.

وحذر الحرس الثوري امريكا من ان اي رد سيواجه برد اكبر واشمل.

وأعلن التلفزيون الإيراني صباح اليوم الأربعاء، عن تعرض قاعدة عين الأسد الجوية، التي تتمركز بها القوات الأمريكية.

وأضاف أن الصواريخ من نوع أرض-أرض وتم اطلاقها من مدينة اسلام أباد غرب ايران.

ويأتي هذا الهجوم الصاروخي، الذي لا يزال مستمراً، بعد نحو 24 ساعة فقط من ارتباك أميركي مع إعلام الانسحاب من العراق ثم نفيه من قبل البنتاغون. وسحب عدد من أعضاء التحالف الدولي جنودهم من العراق، تخوفاً من هجمات على قواعدة العسكرية.

وقال مصدر أمني عراقي إن عددا من صواريخ باليستية، استهدفت قاعدة عين الأسد الجوية التي تحتلها القوات الأمريكية والتابعة للتحالف الدولي، في ناحية البغدادي، غربي الأنبار، غرب العراق.

/انتهى/

رمز الخبر 1901043

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =