رئيسة مجلس النواب الأميركي تعلن تأييدها المرشح الديمقراطي للرئاسة

أعلنت رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، الاثنين، تأييدها المرشح الديمقراطي للرئاسة، نائب الرئيس السابق جو بايدن، في مسعى إلى رص صفوف الحزب وتوحيدها في انتخابات الرئاسة المقبلة بالولايات المتحدة.

وقالت بيلوسي، في رسالة عبر الفيديو: "اليوم، يسرني أن أؤيد جو بايدن لتولي رئاسة الولايات المتحدة لأنه سيكون رئيسا استثنائيا".

وأشارت بيلوسي إلى مساهمة بايدن في نظام الرعاية الصحي المعروف بـ"أوباما كير" وسعيه إلى تمكين أغلب الأميركيين من تأمين صحي بتكلفة مناسبة.

وأوضحت أن بايدن لعب دورا في ما عرف بقانون الانتعاش وإعادة الاستثمار الذي أقره الكونغرس ووقعه الرئيس أوباما في 2009، لأجل إخراج البلاد من تبعات الأزمة الاقتصادية العالمية.

وشددت على أن بايدن الذي اجتاز هذه المحطات الصعبة يملك القدرة على القيادة، "فيما نواجه فيروس كورونا، نتذكر أن بايدن كان صوت العقل والمثابرة، ولذلك، فهو ذو رؤية واضحة لإخراجنا من هذه الأزمة".

ويأتي إعلان بيلوسي عن دعم بايدن، بعدما اتضح المرشح الأبرز للديمقراطيين، فيما كانت المنافسة شديدة، في وقت سابق، بين بايدن وعضو مجلس الشيوخ الأميركي، بيرني ساندرز.

وفي الثالث عشر من أبريل الجاري، أعلن ساندرز بدوره تأييد ترشيح جو بايدن للرئاسة الأميركية، طالبا من الجميع أن يصوتوا لفائدة نائب الرئيس الأميركي السابق.

وبحسب صحيفة "واشنطن بوست"، فإن بايدن ما يزال في حاجة إلى نحو 600 مندوب داخل الحزب الديمقراطي من بين 1991 مندوبا ضروريا لأجل نيل ترشيح الحزب الديمقراطي، لكن كافة منافسيه في الحزب أوقفوا حملاتهم وأعلنوا دعمهم له، وهو ما يعني أن ترشيحه خلال الصيف المقبل لخوض سباق البيت الأبيض بات أمرا محسوما.

ويراهن الديمقراطيون على التوحد خلف بايدن لأجل خوض منافسة قوية ضد الرئيس، دونالد ترامب، الذي سيترشح باسم الجمهوريين، وكانت شعبيته في مستوى مرتفع وسط الناخبين، حتى الآونة الأخيرة، بفضل ما يقول البيت الأبيض إنها إنجازات اقتصادية، لكن أزمة كورونا وتبعاتها على الاقتصاد قد تحدث تغيرا بحسب متابعين.

رمز الخبر 1903669

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =