بشار الأسد هو الرئيس الشرعي لسوريا وقائد عربي كبير في مكافحة الارهاب

فند المساعد الخاص لرئيس البرلمان الايراني حسين امير عبداللهيان الاشاعات المروجة عن اتفاق ايراني -روسي- تركي لإزاحة بشار الاسد عن منصبه، مؤكدا ان الاسد هو الرئيس الشرعي لسوريا وقائد كبير في محاربة التكفيريين في العالم العربي.

وأكد عبداللهيان ان اشاعة الاتفاق الايراني الروسي لإزاحة الاسد من منصبه هي كذبة كبيرة اختلقها الاعلام الصهيو_امريكي.

واضاف: ان طهران تدعم بقوةة السيادة الوطنية ووحدة جميع الاراضي السورية.

والجدير بالذكر أن المتحدث باسم الخارجية الايراني عباس موسوي سبق وفند الاخبار الزائفة التي روجت لها بعض الجهات الاعلامية حول قرار الدول الضامنة لعملية أستانا لمستقبل الحكومة السوية، مؤكدا ان لا اساس لهذه الاكاذيب.

وأكد الاخير: ان الشعب السوري هو الوحيد الذي سيحدد مصيره مستقبل دولته وساسته، والجمهورية الاسلامية كانت دائما الى جانب سوريا شعبا وحكومة في مواجهة ومكافحة الارهاب وسوف تستمر على هذه الاستراتيجية.

رمز الخبر 1904172

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 9 =