رسائل روسية صينية ضد العقوبات الأميركية الجديدة على إيران

بدأت روسيا والصين تحركاً في الأمم المتحدة لمواجهة زعم واشنطن أن بمقدورها تفعيل إجراء يعيد كل اجراءات الحظر المفروضة على إيران في مجلس الأمن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً "رویترز"، أنّ كلاً من وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف" وكبير دبلوماسي الصين "وانغ يي" بعثا رسالتين لمجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريش" بعد التهديد الاميركي الجديد.

واعتبر "لافروف" في الرسالة ان ما تقوم به الولايات المتحدة غير مقبول بالمرة ووصفها بأنها سخيفة وغير مسؤولة.

فيما اكد كبير دبلوماسي الصيني "وانغ يي" أن واشنطن لم يعد من حقها أن تطالب بتطبيق العودة السريعة للحظر على ايران لأنها لم تعد طرفاً في الاتفاق النووي، وأضاف بأن إصرار "واشنطن" على الحقوق المنصوص عليها في قرار الأمم المتحدة هو أمر مرفوض.

وجدير بالذكر أنّ الولايات المتحدة تريد تمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه على إيران والذي ينتهي في أكتوبر، حيث اعترضت روسيا والصين بصفتهما عضوين دائمين في مجلس الأمن على هذه الخطوة.
 

رمز الخبر 1904887

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =