امريكا لازالت تسعى لعرقلة الأمور ضد ايران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية

أكد سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي على مساعي الولايات المتحدة وحلفائها في عرقلة الامور وخلق اجواء ضد ايران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وكتب غريب آبادي في صفحته بموقع اينستاغرام: ان الاجتماع الفصلي لمجلس حكام الوكالة سيبدا اعماله يوم الاثنين القادم ولكن نظرا لتفشي فيروس كورونا فان الاجتماع سيعقد عن طريق الفيديو كونفرانس.  

واضاف: سيتم البحث خلال الاجتماع حول تقارير المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية بشان التحقق من تنفيذ الاتفاق النووي في ايران وكذلك اتفاقية الضمانات.

وتابع السفير الايراني: ان اميركا وبعض الدول الغربية تسعى، لتوفير امكانية اتخاذ القرار عن طريق التصويت في هذا الاجتماع الافتراضي ان لزم الامر، في حين ان بعض الدول الاخرى الاعضاء في المجلس مثل روسيا تعارض هذا الامر.  

واوضح بان جدول اعمال الاجتماع لم يتحدد بصورة نهائية لغاية الان رغم انه لم يتبق الكثير من الوقت لانعقاده.

واكد السفير الايراني بان اميركا مازالت تسعى لاضعاف الآليات الدولية واساليب العمل السائدة في هذه المنظمات.

وكان السفير الايراني قد وجه في وقت سابق رسالة الى المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية حذر فيها من سلوك اميركا غير القانوني تجاه التزاماتها الدولية في مجالات التعاون النووي واختلاقها العقبات في هذا المجال.

رمز الخبر 1904931

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 7 =