قاليباف: طهران وبكين تواجهان نزعة اميركا الاستكبارية والاحادية

صرح رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني محمد باقر قاليباف، اليوم الأربعاء، ان دول العالم بما فيها طهران وبكين تواجهان على مختلف الاصعدة الوطنية والاقليمية والدولية نزعة اميركا الاستكبارية والاحادية وتداعياتها السيئة على حقوق الشعوب.

جاء ذلك خلال استقبال قاليباف للسفير الصيني "جانغ هوا" في طهران اليوم الاربعاء وقال، "ان العلاقات بين الصين وايران مستديمة وراسخة وتاريخية وتعمقت هذه العلاقات خاصة بعد انتصار الثورة الاسلامية" مؤكدا ضرورة المزيد من تطوير العلاقات بين البلدين.

واضاف، ان دول العالم ومنها ايران والصين تواجه على الاصعدة الوطنية والاقليمية والدولية نزعة اميركا الاستكبارية والاحادية وتداعياتها السيئة على حقوق الشعوب.

وادان رئيس مجلس الشورى الاسلامي تدخلات اميركا وبعض الدول الاخرى في شؤون الصين الداخلية، مشيدا بالموقف الشفاف والواضح للحكومة الصينية في معارضة قرار مجلس حكام الوكالة للطاقة الذرية.

واعرب قاليباف عن امله بتسريع وتيرة التعاون بين البلدين واضاف، لقد شهدنا على الدوام تدخلات حكومة ترامب في سيادة واستقلال الدول ومن ضمن ذلك العلاقات بين ايران والصين وبعض القضايا الدولية كالبيئة والاسلحة الفتاكة لذا فان التعاون الاقليمي والدولي في هذا السياق يعد ضرورة لا بد منها.

من جانبه سلم السفير الصيني رسالة تهنئة من رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني لرئيس مجلس الشورى الاسلامي، معلنا استعداد بلاده للمزيد من تعزيز العلاقات الثنائية الواسعة بين البلدين ومنها البرلمانية.   

واضاف، انه على البلدين دعم احدهما الاخر في القضايا المهمة والمصالح المشتركة مثلما دعمت الصين بحزم سيادة واستقلال ايران وعارضت الحظر الاحادي الاميركي.

وتابع السفير الصيني، ان الدول الغربية خاصة اميركا تمارس منذ اعوام طويلة ضغوطا على ايران والصين بذريعة حقوق الانسان لكننا كنا الى جانب بعضنا بعضا على الدوام واعلنا استنكارنا لتدخلات الدول الاجنبية والنزعة الاحادية.

واكد بان الصين دعمت بحزم القرار 2231 الصادر عن مجلس الامن الدولي وكذلك الاتفاقيات الدولية واعلنت معارضتها لتمديد الحظر التسليحي على ايران من قبل اميركا./انتهى/

رمز الخبر 1905257

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 10 =