حاخامات يحذّرون من تداعيات مخطط الضم على مستقبل "اليهود" إذا ما تم تنفيذه

قال 40 حاخاماً يهودياً في بريطانيا: "إن التاريخ سيحاكم "الكيان الصهيوني" واليهود إذا ما تمت خطة الضم، وأنهم لن يبقوا صامتين على هذه السياسات".

وعبّروا في رسالة إلى الكيان الصهيوني من العاصمة "لندن" عن رفضهم للإعتداءات التي يقوم بها الكيان الصهيوني ضد الأراض الفلسطينية المحتلة.

وأضافوا: "نعارض حكومة الاحتلال فيما يتعلق بخطط الضم المقترحة لأجزاء من أراضي الضفة الغربية، ونعتبرها إساءة للدولة الفلسطينية، ومن شأنها أن تشعل حرباً لا قدرة للكيان الصهيوني على إيقافها".

وتابعوا: "سوف يحاكمنا التاريخ، هل سيكون لنا وجود؟، مشيرين إلى انه لا يسعنا أن نبقى صامتين بشأن مسألة الضم".

ومن بين الموقعين على الرسالة الحاخام الأكبر للطائفة اليهودية الليبرالية "داني ريتش" والحاخام الأكبر السابقة للطائفة الإصلاحية اليهودية "لورا جانير كلوزنر" إضافة الى حاخامات من الجالية اليهودية الليبرالية في بريطانيا وجمعية أصدقاء حاخامات من أجل حقوق الإنسان وهي مؤسسة غير حكومية تدعو الى إنهاء الاحتلال للأراضي الفلسطينية.

/انتهى/

رمز الخبر 1905671

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =