رئيس الوزراء السوداني لبومبيو: لا نمتلك تفويضا للتطبيع مع "إسرائيل"

قال المتحدث باسم حكومة السودان، إن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، أبلغ وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إن حكومته لا تملك تفويضا بالتطبيع مع إسرائيل.

وتابع المتحدث أن حمدوك طلب فصل التطبيع مع [إسرائيل]، عن القرار الأمريكي بشأن حذف السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، حسب وكالة "رويترز".

قال رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، إنه ناقش مع وزير الخارجية الأمريكي، حذف اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وتابع حمدوك على صفحاته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، أنه ناقش ذلك في محادثة شفافة ومباشرة مع بومبيو.

كما أكد حمدوك على حديثه مع وزير الخارجية مايك بومبيو، حول دعم الحكومة الأمريكية للحكومة المدنية، والعلاقات الثنائية.

وقال حمدوك إنه يتطلع إلى خطوات إيجابية ملموسة تدعم ثورة ديسمبر.

توجه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الثلاثاء، إلى السودان على متن أول رحلة رسمية مباشرة من تل أبيب إلى الخرطوم، وذلك في ثاني محطات جولة يقوم بها حاليا في المنطقة.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية "أ ف ب"، أنه "أظهر مقطع فيديو نشرته السفارة الأمريكية في القدس مسؤولاً يحيي بومبيو وهو يصعد الدرج إلى طائرته قائلاً "أنت الآن في رحلة تاريخية"، وأومأ الدبلوماسي الأمريكي بالموافقة".

ونقلت الوكالة عن مسؤولين أمريكيين قولهم: "إن إسرائيل والسودان لا تربطهما علاقات دبلوماسية، وإذا لم يتم تغيير المسار في اللحظة الأخيرة، فستكون الرحلة الأولى من نوعها".

من جانبه، قال وزير الخارجية مايك بومبيو، في تغريدة على "تويتر": "يسعدني أن أعلن أنني على متن أول رحلة طيران رسمية مباشرة من [إسرائيل] إلى السودان".

رمز الخبر 1907002

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 10 =