الخارجية الايرانية تبلغ احتجاجها للسفيرين الفرنسي والألماني على بيان الاتحاد الاوروبي

اعلن المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة بانه تم ابلاغ السفيرين الالماني والفرنسي بطهران خلال استدعائهما اليوم الاحد احتجاج ايران الشديد على بيان الدعم الصادر من الاتحاد الاوروبي للعنصر الارهابي المعروف روح الله زم.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان خطيب زادة قال في تصريح صحفي اليوم الاحد ردا على سؤال حول استدعاء السفيرين الالماني والفرنسي بطهران من قبل الخارجية الايرانية: انه مثلما تم الاعلان عنه في وقت سابق (من اليوم) فقد جرى استدعاء سفير المانيا بالصفة الوطنية لبلاده وكونها تتولى الرئاسة الدورية الحالية للاتحاد الاوروبي وسفير فرنسا، من قبل المدير العام لدائرة اوروبا في الخارجية الايرانية اثر البيانات التدخلية الصادرة عن المتحدث باسم الدائرة الاوروبية للشؤون الخارجية ووزارتي الخارجية الالمانية والفرنسية حول اعدام روح الله زم.

واضاف المتحدث: انه خلال اللقائين؛ ابلغ مدير عام الدائرة الاوروبية في وزارة الخارجية احتجاج الجمهورية الاسلامية الايرانية الشديد على بيان الدعم الصادر عن الاتحاد الاوروبي والدولتين الاوروبيتين للعنصر الارهابي المعروف والدعم المالي والمعنوي من قبل بعض الدول الاوروبية للعناصر والمجموعات الارهابية التي ارتكبت بالذات اعمالا اجرامية امنية بالتعاون مع اجهزة التجسس الغربية والتابعة للكيان الصهيوني ضد الشعب الايراني والتي اقرت هي نفسها بها.
/انتهى/
رمز الخبر 1910170

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 4 =